انسحاب قوات من الرد السريع من طوزخورماتو

الارامية – كركوك

أعلن مسؤول مركز تنظيمات حمرين للاتحاد الوطني الكوردستاني أن قسماً من القوات العراقية المتواجدة في طوزخورماتو وكركوك تم سحبه باتجاه أطراف بغداد بسبب التظاهرات التي يشهدها جنوب ووسط العراق منذ أيام.

وصرح مسؤول مركز تنظيمات حمرين السادس عشر للاتحاد الوطني الكوردستاني، ملا كريم شكور، لوسائل الاعلام بأن قسماً من القوات العراقية، وخاصة قوات الرد السريع، قد تم سحبه من طوزخورماتو وأطراف كركوك، موضحاً “لدي معلومات عن القوات المتواجدة في طوزخورماتو حيث تم سحب فوج من قوات الرد السريع باتجاه بغداد”.

وتحدث شكور عن سحب قسم من قوات الشرطة الاتحادية من منطقة كركوك باتجاه بغداد، مضيفاً أن “سحب قسم من القوات العراقية خلف فراغاً أمنياً في هذه المناطق ما سيزيد من خطر تحركات داعش فيها”.

وكانت وكالات إخبارية قد نقلت عن مصادر في قوات الرد السريع قولها إن “قوة خاصة من قوات الرد السريع ستصل لمحافظة البصرة، وستعمل على التدخل إذا ما حدث أي طارئ”.

ويشهد عدد من المحافظات العراقية في الأيام الأخيرة تظاهرات مطالبة بالخدمات الأساسية، من بينها توفير الكهرباء والماء الصالح للشرب، ما دفع الحكومة العراقية إلى إعلان حالة التأهب القصوى للقوات الأمنية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ArabicEnglishFrenchGermanItalianKurdish (Kurmanji)PersianTurkish