السعودية .. من حلم إدراج أرامكو إلى اقتراض المليارات

وكالة الارامية / اقتصاد

وقالت مصادر مصرفية إن أرامكو -عملاق النفط والغاز المملوك للدولة- تجري محادثات أولية مع بنوك بشأن تمويل محتمل ما بين خمسين إلى سبعين مليار دولار لدعم استحواذها على حصة أغلبية في شركة سابك السعودية للبتروكيماويات، وفق ما أوردت رويترز أمس الأربعاء.
وتدرس أرامكو شراء حصة إستراتيجية في سابك، رابع أكبر شركة للبتروكيماويات في العالم، من صندوق الاستثمارات العامة السعودي الذي يملك حصة 70% وبقيمة سبعين مليار دولار.

يأتي هذا في وقت يسعى صندوق الثروة السيادية للسعودية للحصول على سيولة نقدية لتمويل خطة “رؤية 2030” لتنويع اقتصاد المملكة المعتمد على النفط.

وقال مصرفي “نحن مهتمون به جدا ونعمل بنشاط من أجله”، وأضاف أن هناك مناقشات هادئة لكن على مستوى عال.

وعبر عن اعتقاده بأن السعودية تحاول جعل البنوك تركز على الاتفاق الحالي لصندوق الاستثمارات العامة، لكنها أيضا تجهز البنوك لما هو قادم.

وأكد مصرفي آخر أن فريق القروض المجمعة ببنك استثمار أميركي يجري مناقشات مع أرامكو هذا الأسبوع.

واستحواذ أرامكو على حصة في سابك يأتي في أعقاب تأجيل السعودية في أغسطس/آب خططها لجمع مئة مليار دولار من خلال إدراج حصة قدرها 5% في أرامكو في 2019، الذي كان من المنتظر أن يكون أكبر طرح عام أولي على الإطلاق.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ArabicEnglishFrenchGermanItalianKurdish (Kurmanji)PersianTurkish