مقترح برلماني لمنح كل مواطن عراقي حصة من واردات النفط

وكالة الارامية / الاخبار السياسية – بغداد

    طالبت النائبة عن ائتلاف دولة القانون عالية نصيف، اليوم الاربعاء، رئيس مجلس النواب بتضمين مقترحها باستقطاع مبلغ من كل برميل نفط وتوزيعه لكل فرد عراقي ضمن موازنة العام القادم .

وذكرت في بيان ورد لشبكة رووداو الإعلامية، نسخة منه :” ان الواجب الوطني والمسؤولية الأخلاقية أمام الشعب العراقي تقتضي تضمين مقترحنا (باستصدار قرار يقضي باستقطاع مبلغ من كل برميل نفط وتوزيعه على الشعب العراقي) ضمن موازنة ٢٠١٩ التي يعتزم مجلس النواب إقرارها ” ، معربة عن ثقتها بتوجهات رئيس مجلس النواب نحو تسخير كافة إمكانيات السلطة التشريعية في خدمة الشعب العراقي والنهوض بمستواه المعيشي من خلال التشريعات والقوانين التي تصب في الصالح العام

وكانت النائبة نصيف قد قدمت طلباً الى رئاسة مجلس النواب معززاً بتواقيع خمسين نائباً بتاريخ ٨ تشرين الثاني ٢٠١٨ ، بالموافقة على استصدار قرار باستقطاع مبلغ من كل برميل نفط وتوزيعه ضمن البطاقة التموينية لكل فرد عراقي، وذلك استناداً الى المادة (59/ف2) من الدستور .

مشروع قانون الموازنة المالية لعام 2019، أثار موجة من الاستنكار والرفض من قبل بعض النواب في السلطة التشريعية، بعد ان اكد غالبيتهم انها غير ملبية لطموح الشارع العراقي الذي ينتظر تحسين واقع الخدمات بشكل كبير.

أن مسودة مشروع قانون الموازنة العامة للعام المقبل 2019، كشفت ان الايرادات المخمنة تم احتسابها من تصدير النفط الخام على اساس معدل سعر 56 دولار للبرميل الواحد وبمعدل تصدير قدره 3 ملايين و880 الف برميل يوميا، بضمنها 250 الف برميل يوميا عن كميات النفط الخام المنتج في اقليم كوردستان على اساس صرف 1182 دينار لكل دولار.

ووفق مسودة المشروع، بلغ حجم النفقات المالية في مشروع الموازنة 128.4 تريليون دينار عراقي (نحو 108 مليارات دولار)، بعجز مالي بلغ 22.8 تريليون دينار (نحو 19 مليار دولار).

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ArabicEnglishFrenchGermanItalianKurdish (Kurmanji)PersianTurkish