سوريا: تفاصيل مصادرة “حكومة الإنقاذ” أملاك المسيحيين في إدلب

وكالة الارامية / اخبار الشعب المسيحي – سوريا

أفادت مصادر خاصة أن “حكومة الإنقاذ” العاملة في الشمال السوري، صادرت أملاك المسيحيين في مدينة إدلب، ممن هم خارج سوريا، في خطوة لاقت استنكاراً محلياً واسعاً.

وأوضحت المصادر أن وزارة الإدارة المحلية التابعة لـ “حكومة الإنقاذ” صادرت أملاك المسيحيين في مدينة إدلب، وألغت الكفالات التي منحها هؤلاء المسيحيين إلى أشخاص موجودين في إدلب.

وأشارت كذلك إلى أن “حكومة الإنقاذ” طلبت وجود مالك العقار ليستلم عقاره أو تصادره، مشيرة إلى أن الأملاك عبارة عن عقارات (منازل، محلات).

ونوهت المصادر إلى أن قرار “حكومة الإنقاذ” لا يشمل المسيحيين المتواجدين حاليا في إدلب، وإنما فقط من هم خارج المدينة.

وكانت حكومة الإنقاذ أعلنت قبل أكثر من شهر  أن “أملاك المسيحيين هي غنائم حرب”، كما أجبرت كل من يسكن أو يشغل عقارات تعود ملكيتها للمسيحيين الذين هجروا المحافظة بإخلائها على الفور، حتى لا يتم معاقبتهم، أو التعهد بدفع ضريبة شهرية عن العقار الذي يشغله الساكن.

ويتواجد المسيحيين في محافظة إدلب في حي وسط المدينة وفي بعض أحياء جسر الشغور وقرى الجديدة واليعقوبية والقنية والغسانية وحلوز، وكانت أعدادهم تقدر بعدة آلاف من طوائف مختلفة، أكبرها الروم الأورثوذوكس والأرمن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ArabicEnglishFrenchGermanItalianKurdish (Kurmanji)PersianTurkish