الحكومة تبدأ تطبيق الموازنة الاثناعشرية

وكالة الارامية / تقارير

  مع بدء العام الجديد، وعدم اقرار قانون الموازنة الاتحادية للعام 2019، فإن تساؤلات باتت تطرح عن كيفية عمل الحكومة دون اقرار الموازنة. 

أعضاء في مجلس النواب، وقانونيون يرجحون ان تبدأ الحكومة بتطبيق الموازنة الاثناعشرية، وهي بأن تقوم بسحب مبلغ شهري بنسبة 1/12.

وقال عضو اللجنة المالية النيابية شيروان ميرزا، انه يرجح ان تلجأ الحكومة الاتحادية الى إعتماد نسبة 1/12، في استخدامات الإيرادات المالية وتوزيعها في حال لم يتم إقرار الموازنة الاتحادية للعام ٢٠١٩.

واوضح ميرزا في تصريح ، انه ” تمت الموازنة الاتحادية القراءتين الاولى والثانية خلال جلسات مجلس النواب السابقة، دون اَي يؤخذ بالتعديل والمقترحات من قبل اللجنة المالية”.

وأصاف ان “الحصة المالية لإقليم كردستان لا يوجد عليها اَي تغيير يذكر وبقت النسبة كما هي ١٢.٦٧، بالرغم من المطالبات الكثير بزيادة الحصة المذكورة انفا”.
ورجح ميرزا ان “يلجأ البرلمان بتقديم طلب بالتصويت بالإجماع على اعادة الموازنة الاتحادية للحكومة بسبب الاعتراضات الكثيرة من قبل النواب والكتل السياسية عليها لعدم تلبيتها الطموح الاقتصادي المنشود للعام “٢٠١٩، لافتا الى “احتمالية ان يعتمد المجلس الصيغة (١/١٢) الشهرية في الموازنة الاتحادية”.

من جانبه اكد عضو اللجنة المالية، النائب احمد حاجي رشيد، ان الحكومة ستبدأ تطبيق قانون الموازنة الاثناعشرية، في ظل تأخر إقرار قانون الموازنة للعام 2019، فإن قانون الموازنة الاثناعشرية ستطبق، لافتا الى انه على هذا الأساس سيكون الحال كما هو بالنسبة لحصة اقليم كوردستان ورواتب موظفيه، وتستمر بغداد بارسال دفعة من رواتب الموظفين الى الاقليم.

قانونيا اكد الخبير طارق حرب، انه بدءا من تاريخ 1/1/2019 تبدأ الحكومة بصرف نسبة 1/12 من موازنة العام 2018، وذلك وفق قانون الادارة المالية الذي نظم هذه الحالة.

وأشار الى انه لا سقف زمني محدد للحكومة للاستمرار في تطبيق هذه النسبة سواء كان شهرا او عاما كاملا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ArabicEnglishFrenchGermanItalianKurdish (Kurmanji)PersianTurkish